تحديات التقويم التربوي في الطور الثانوي؛ الوضعية الإدماجية أنموذجا

تحديات التقويم التربوي في الطور الثانوي؛ الوضعية الإدماجية أنموذجا

The Challenges of Educational Assessment in the Secondary Stage; The Integration Situation as a Model

 
https://doi.org/10.17613/c1zm-1z46
الباحث(ون): لامية حمزة

Author(s): Lamia Hamza

الملخص:

لقد قامت المقاربة بالأهداف على أسس النظرية السلوكية، ولعل هذا ما جعل المتعلم يستقبل دون وعــــــــــــــي و دون ابتكار – رد فعل شرطي (مثير/ استجابة) – و يُقَوم باعتبار درجة حفظه و تذكّره للمعارف، لا على كيفية استثمار هذه المعلومات في وضعيات إدماجية جديدة.

أما في المقاربة بالكفاءات، فلا يُعنــــــى التقويم بكفاءة الحفظ، بقدر عنايته بكفاءة الأداء، من خلال تقويم القدرة على إدماج الموارد و توظيفها في كل وضعية مشكلة جديدة و ذات دلالة بالنسبة للمتعلم، و مثل هذا النشاط الذي يتطلّب حلا لمشكلة من شأنه أن يُنمي المهارات العقلية لدى المتعلم، لِما له من ممارسة لمهارات التفكير العليا، لأنّ الوضعية هي الاختبار الذي يتعدّى الوسط المدرسي إلى الوسط المعيشي لهذا المتعلّم، و لذلك على المدرّس أن يصاحب المتعلّمين الذين يواجهون صعوبات في الوضعية الإدماجية، بمعالجة تعثّراتهم بشكل منتظم و فعال، و الأهمّ ألا يَحيد المدرس عن الوظيفة الأساسية للتقويم و المتمثلة في تعديل مسار العملية التعليمية و التعلمية، و لا يجعله وظيفة رقابية أو إدارية …، ذلك أن التقويم التربوي أصبح يرافق – في ظل المقاربة بالكفاءات- مختلف محطات التعلم، حيث إنّه يسهم في تيسير مهمــّـــة المتعلم في اكتساب الموارد المختلفة، فهو من الإجراءات البيداغوجيــــــة التي تهدف إلى معرفة نمو تعلـــــــــــــــــــم التلاميـــــــــذ ومساعدتهم في تعلمهـــــــم.

ونهدف من خلال مداخلتنا إلى التعرف على التحديـــــــــات التي تقف عائقا أمام نجاح المتعلم في الوضعية الإدماجية في الطور الثانوي من خلال استقراء الوضعيات المقترحة في الكتاب المدرسي للسنة الثانية من التعليم الثانوي -شعبة آداب وفلسفة -، مع محاولة اقتراح الحلول المناسبة.

الكلمات المفتاحية: المقاربة بالكفاءات؛ الكتاب المدرسي؛ التعليم الثانوي؛ الوضعية الإدماجية؛ التقويم

Abstract:

The objective approach was based on the foundations of behavioral theory, and perhaps this is what made the learner receive unconsciously and without innovation – a conditional reaction (stimulus / response) – and it is based on the degree of his memorization and recollection of knowledge, not on how to invest this information in new integrative situations.

As for the competency approach, evaluation is not concerned with the efficiency of memorization, as much as it is concerned with the efficiency of performance, by evaluating the ability to integrate resources and employ them in each situation, a new and significant problem for the learner, and such an activity that requires a solution to a problem that would develop mental skills The learner, because of his practice of higher thinking skills, because the situation is the test that goes beyond the school environment to the living environment of this learner, and therefore the teacher must accompany Learners who face difficulties in the integrative situation, by addressing their stumbles regularly and effectively, and most importantly that the teacher does not deviate from the basic function of evaluation, which is to modify the course of the educational and learning process, and does not make it a supervisory or administrative function…, because educational evaluation has become In light of the competency approach, it accompanies various learning stations, as it contributes to facilitating the learner’s task in acquiring various resources.

We aim, through our intervention, to identify the challenges that stand in the way of the learner’s success in the integrative situation in the secondary stage by extrapolating the proposed positions in the textbook for the second year of secondary education – Ethics and Philosophy Division -, while trying to suggest appropriate solutions.

Keywords: Communicative Plan, Strategy, Qualification

الكتابة المرجعية للمقال عند الاقتباس:
حمزة، لامية. (2022). تحديات التقويم التربوي في الطور الثانوي؛ الوضعية الإدماجية أنموذجا. مجلة مؤشر للدراسات الاستطلاعية. 2(5)، 220-240. https://doi.org/10.17613/c1zm-1z46
رابطا قراءة المقال وتحميله: